banner

لاب توب مسروق يُسقط لصوص فيلا بالشيخ زايد، بعدما نجحت خطة أمنية في استدراج 3 متهمين ارتكبوا واقعة سرقة فيلا تمتلكها طبيبة علاج طبيعي.

بدأ الأمر بابتزاز أحد اللصوص الـ 3، طبيبة بالشيخ زايد بنشر صور خاصة لها، لقاء مبالغ مالية، بعدما حصل على عدد من الملفات الشخصية، الموجودة على هارد ديسك بلاب توب تمتلك المجني عليها.

حرامية فيلا طبيبة الشيخ زايد

التحقيقات في القضية رقم 2586 لسنة 2023 جنح ثان الشيخ زايد، أظهرت أن المتهمين تسللوا إلى ڤيلا في الشيخ زايد، وسرقوا مصوغات ذهبية ولاب توب وهارد.

 فيلا طبيبة الشيخ زايد

وبمناقشة المتهم الأول عن تلك الواقعة، أقر واعترف بارتكابه الواقعة، بالاشتراك مع اثنين آخرين، بعدما عقدوا العزم والنية على ارتكاب واقعة سرقة إحدى الفيلات بمنطقة الشيخ زايد، ثم اخذوا يتجولون شوارع الحي 1، القريب من المنطقة، حتى اطمأنوا على هدوء الحالة بالمنطقة، وتحديدا بمحيط الفيلا محل الحادث.

المتهمين بسرقة فيلا طبيبة 

وتابع المتهم اعترافه مقرًّا بالقفز تسلقًا على أعلى أسوارها الفيلا، وبحوزته سلاح أبيض، قبل أن يكسر المتهون زجاج إحدى غرف النوم بالطابق الأول الخلفي للفيلا، ويدلفون من خلالها للاستيلاء على مسروقات عبارة عن لاب توب – سماعة بلوتوث – هارد ديسك – مصوغات ذهبية.

وأضاف المتهم بأن اللاب توب المضبوط بحوزة المتهم الثاني هو من متحصلات جريمة السرقة، وأنهم كانوا في طريقهم لتصريفه في أحد محلات بيع وشراء الأجهزة الإلكترونية، إلا أنهم تمكنوا من بيع جهاز الهارد ديسك لأحد معاونيهم، المدعو  أنس ع.

وأقر المتهم أمام جهات التحقيق قيامهم بتصريف مشغولات ذهبية، عباره عن عدد 2 خاتم؛ لأحد محلات الصاغة بمنطقة الجمالية، وبمناقشة المتهم الثاني عن تلك الواقعة أقر واعترف بما جاء بأقوال واعترافات الأول؛ اشتراكًا مع آخرين بسرقة فيلا المجني عليها، ودخولهم تسلقا من أعلى اسوارها، وكسر شباك الطابق الأول الخلفي للفيلا، والاستيلاء على المسروقات، كما قرر أن جهاز اللاب توب المضبوط بحوزته من متحصلات جريمته، وأنهم كانوا في طريقهم لتصريفه بأحد محلات بيع وشراء الأجهزة الكهربائية

وبمناقشة المتهم الثالث اعترف بارتكابه الواقعة، على النحو الوارد باعترافات الأول والثاني، وأنه في تلك الواقعة اشتراك مع المتهمين الآخرين بسرقة فيلا المجني عليها.

وبمواجهة أنس،ع فيما جاء بأقوال واعترافات المتهم، أقر قيامه بالتحصل على بمبلغ مالي وقدره ۲۰۰ جنيه، مائتان جنيه مصري، وبتفتيشه وقائيا قبل استقلاله سيارة وجهاز الهارد ديسك ماركة WD، أسود اللون، وعثروا بحوزته على هاتف محمول ماركة الشرطة.

وطلب المتهمون مبالغ مالية، مقابل إعادة الهارد ديسك للمجني عليها بما به من صور، أو ابتزازها بعد حصولهم على صور شخصية.

واعترف المتهمون المضبوطون بالعمل الإجرامي، كما أقروا بتشكيلهم عصابة تتخصص نشاطها في سرقات المساكن، مستخدمين في ذلك الأسلحة البيضاء للدفاع عن أنفسهم.

وقضت محكمة جنوب جيزة الابتدائية المنعقدة بالشيخ زايد، بالحكم علي المتهم الأول محمد،ع والمتهم الثان أحمد،س والمتهم الثالث حسين،ك، بالسجن لمدة سنة؛ لسرقتهم مصوغات ذهبية ولاب توب وهارد من ڤيلا بالشيخ زايد، وتصرفهم ببيع اللاب توب والهارد لـ المتهم أنس،ع الذي حكم عليه هو الآخر بالسجن لمدة 6 شهور لقيامه ب ابتزاز المجني عليها بالصور خلصتها التي عثر عليها في الاب توب، بعدما اشتراه من المتهمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

banner