banner

تباشر جهات التحقيق بالجيزة، التحقيقات مع عامل قام بقتل زميله بدس السم له في الطعام لخلافات بينهم داخل مسكنه بمدينة ٦ أكتوبر، وأمرت جهات التحقيق بحبس المتهم، وإيداع جثة المجني عليه المشرحة تمهيدا للتصريح بدفنها بعد ورود تقرير بسبب الوفاة.
كشفت التحقيقات أن المجني عليه “ابراهيم.م.ا” ١٥ سنه، يعمل بأحد المصانع بمدينة ٦ أكتوبر ، وفي يوم الحادث قام زميله في المصنع “المتهم” بدس مادة سامة له في وجبة الغداء، وذلك على خلفية شجار دار بينهما، وما أن أكل المجني عليه الطعام حتى تألم ثم مات من فوره، ثم فر المتهم هاربا.

وبعمل التحريات تبين أن وراء مقتل المجني عليه زميله بالمصنع والذي أقر بارتكابه الجريمة، وتم حبسه على ذمة التحقيقات.

كان بلاغ ورد لضباط مباحث قسم شرطة ٦ أكتوبر من غرفة النجدة بالعثور على جثة صبي متوفي، علي الفور انتقل رجال المباحث لمكان الحادث، وبالفحص تبين وجود جثة إبراهيم.م.ا، ١٥عاما، ولا توجد به أي إصابات ظاهرية، وتبين أنه توفي بسبب تعاطية مادة سامة.

وبعمل التحريات تبين أن صديق المجني عليه يعمل معه داخل مصنع بمنطقة أكتوبر وراء قتله بعدما وضع له السم في الطعام بسبب خلافات نشبت بينهما.

تمكنت القوات من ضبط المتهم، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة، وتحرر المحضر اللازم بالواقعة، وتولت النيابة التحقيقات

دس له السم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

banner