banner


استمرار تنفيذ حملات التطعيم و التعقيم و الإطلاق لكلاب الشوارع فى مدينة الشيخ زايد
بالتعاون بين جهاز المدينة ومجلس الأمناء والاتحاد المصري لجمعيات الرفق بالحيوان.
وبناءًا على قرار المهندس /احمد محمد عبد الرازق رئيس الجهاز بأستمرار إتباع الاسلوب العلمي الرحيم للسيطرة على أعداد كلاب الشارع فى جميع أحياء المدينة ، تم تعقيم و تطعيم عدد ( 5600 ) كلب منذ يناير 2019 حتى تاريخه
أوضح المهندس / أحمد محمد عبد الرازق استمرار بروتوكول التعاون بين جهاز المدينة ومجلس الأمناء واتحاد جمعيات الرفق بالحيوان للقضاء على ظاهرة كلاب الشوارع من خلال التعقيم وطبقاً للبروتوكول تم تحديد ثلاثة أيام بالأسبوع وتم تحديد الأماكن الأكثر احتياجاً من واقع شكاوى المواطنين لجهاز المدينة لذا على السادة المواطنين المتضريين كتابة المناطق السكنية التى بها شكوى من هذا الأمر حيث يتم العمل بشكل متوازي على محورين؛
الأول : مسح شامل لكل حى على حده
والمحور الثاني : التعامل مع شكاوى المواطنين لأى مكان . وتم تحديد أيام ( السبت والاثنين والخميس) من كل أسبوع وتم تنسيق العمل مع مسئولى الجهاز واتحاد جمعيات الرفق بالحيوان فى هذا الشأن .
و أكد السيد المهندس رئيس الجهاز أن هذا المشروع يندرج تحت مشروعات التنمية المستدامة الذى يقوم بها جهاز مدينة الشيخ زايد على اتباع الأسلوب العلمى الرحيم والحضارى كما أن عمليات التعقيم تؤدى إلى تقليل عدد الولادات، وتقليل شراسة الكلاب، سواء الذكور أو الإناث، حيث يجري أيضاً تطعيمها ضد مرض “السعار”، وهو من أخطر الأمراض التي تصيب الإنسان، عن طريق عضة الكلب.
وأوضح الاتحاد المصري لجمعيات الرفق بالحيوان أن معظم هذه العمليات تم إجراؤها للإناث، خاصة أن أنثى الكلب تلد في المتوسط بين 8 إلى 14 جرواً في مدة الحمل، التي لا تتجاوز 60 يوماً، وهذا يعني أنها يمكن أن تضع أكثر من 60 جرواً في العام الواحد، مما يؤدي إلى تفاقم مشكلة انتشار الكلاب الضالة بشكل كبير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

banner